calendar icon Tue, June 23- Sat, July 4, 2020

يوصف هذا المهرجان باحتفال أكبر عربة في العالم (فالعربة تدعى رات بالهندية)، ويُحتفل بمهرجان رات ياترا في بلدة المعبد في بوري، حيث يَنقل الموكب سنويًا تماثيل السيد جاغاناتا والسيد بالابادرا وشقيقتهم الإلهة سوبادرا من معبدهم في سريمانديرا إلى معبد غونديتشا، إذ يُعتقد بأنه منزل حديقة السيد ومسقط رأسه (على مسافة ميلين)، وذلك من خلال عربات مزينة بشكل متقن للغاية، وهو أحد أكبر المهرجانات في أوديشا ويحضره آلاف المريدين وأتباع الآلهة. 

يُحتفل بالمهرجان في اليوم الثاني من أسادا، وهو الشهر الأول لهبوب الرياح الموسمية الهندية، وتُزين العربات المخصصة لنقل تماثيل الآلهة بالزهور، اللوحات، التماثيل الصغيرة، المنحوتات الخشبية والنقوش النحاسية.

إن مشاهدة عملية نقل تماثيل الآلهة الخشبية من سريمانديرا، ورحلة السيد جاغاناتا إلى العربة ممتعة للغاية، إذ إنها مزينة بتيجان من الزهور على شكل قلب كبير (تدعى تاهيا)، وتُحمل التماثيل بحركة خطوة- خطوة (المعروفة باسم باهاندي) نحو العربة ووسط بحر من حضور المريدين، كما يرافق الموكب أصوات الأبواق وقرع الصنوج. في العموم يُعتبر إلقاء نظرة على السيد جاغاناتا عملاً ميمونًا، أما أن تقوم بذلك حين يكون السيد في عربته فيُعتبر بركة. 

يبلغ ارتفاع عربة السيد جاغاناتا 45 قدمًا، ويُطلق عليها ناديغوسا، وهي أكبر العربات الثلاث ولها 16 عجلة، كما يمكن بسهولة تمييزها من خلال الخطوط الصفراء على قماش المظلة، بينما تدعى عربتا السيد بالابادرا والإلهة سوبادرا تالادواجا (ارتفاع 44 قدمًا) و داربادالانا (ارتفاع 43 قدمًا) على التوالي، توضع العربات أمام مدخل سريمانديرا الشرقي، والذي يُعرف بـ سينهادوارا أو بوابة الأسد.  

بعد وضع التماثيل في عرباتهم الخاصة، يقوم الملك البوري غاجاباتي بتنظيف كل عربة ثم يقدم صلواته للأسياد، يُدعى هذا الطقس بـ تشيرا باهانرا. وفيما بعد، تتحرك العربات على طول بادا داندا (الشارع الكبير) حيث يقوم الأتباع بجر العربات، تتوقف العربات في معبد غونديتشا، وتبقى فيها التماثيل لمدة أسبوع قبل عودتها مرة أخرى إلى سريمانديرا بعرباتهم في طقس يُدعى باهودا ياترا.